رقّة جواتيماليّة ~

أيُّ حِرفَةٍ هيَ الإنسانيّة.. أيُّ نَظرَةٍ ~ وأيُّ زَهرَة
كيفَ تُطاوِع الذاتُ الذاتَ وتُبصِر ما بَعد البَصَر..
وكيفَ تروي هذه الفتاةُ مسيرةَ تَهذيبٍ خَدَمَتْ فيها مع مريولها الذي يَحكي الكثير,
لم تَملك حياتها أن تبّث لها “باربي” و”دورا” ..وعوَضاً بثّت في روحها حياءاَ وطواعيَة..
وكفاحاً امتّد من الخد الى الخد, حتّى عرَفَ مُحيّاها بَسمَةً كَسُمرَة الشمسِ ..
فهيَ لم تَعتَد على مُقابِلٍ يُلامس الرقّة في قلبها .. ويُجامل الانثى فيها..
فاغرَورَقَت عيناها حباً لهذا العَطاء وهيبَة من أبٍ  مُترّقب حريص…

**في الصورة فتاة جواتيمالية وسائح …

Advertisements

5 Comments on “رقّة جواتيماليّة ~

  1. كتاباتك رائعة كلمات قصيرة ولكن لها أثر كبير بالنفس
    سلمت أناملك التي خطت لنا كلمات في غاية الروعة
    تحياتي وتقديري

  2. غواتيمالا ….. ذاك الاسم الحافل بالحكايا.. والذي يحضر معه تاريخ المايا.. وحضارة عمرها الدهر ، سبقت بألوف من السنين قدوم الاسبان الى أواسط أمريكا..
    هذه الطفلة البريئة.. حفيدة المايا.. ترسم على محياها آخر ما تبقى من ملامح حضارة حدود عراقتها الزمن لم يبق منها الا وشم أطلال ومزارات تجتذب المفتونين من السياح بسحر غواتيمالا ..ارض الاشجار .. اسمها على مسمى…. ما أبسط التسميات حين تمتزج مع عمق الوجود وعبق الزمن …
    تحية اكبار لك دلال على هذه الالتفاتة الى أمكنة طالما امتزجت بها الابتسامة بعبق الأصالة ..
    ( أحمد العظيم )

  3. شكراً خيتا منال ~ شكرا خالي بلال ~ شكرا خالي أحمد
    الصورة جذبتني لدرجة كبيرة .. شعرت انّ فيها موقف انساني شديد البراءة علّي تدوينَه .. وصدفَ ان تكون بجواتيمالا التي احلم بزيارتها ودوَل الكاريبي كلّها~ تجذبني فتيات الهنود الحمر.. لبساطتهن ولطافتهن.. وربما لأنهنّ عانَينَ قمعاً واحتلالاً وعنصريّة عبر السنين.. أمّا عن جمال المكان فتَقف الكلماتُ عجزاً..
    لأنّ الله وَضَعَ في الطبيعة هناك أسراراً وأسرار…

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: